الأربعاء، 23 يونيو، 2010

وقفة صامتة - مسرحية ذات فصل واحد -

الشخصيات : محسن : ضابط
                كاظم : ضابط ذو رتبة أعلى

مشهد داخلي 
غرفة أنيقة يتوسطها مكتب أنيق عليه لافتة ثمينة مكتوب عليها كاظم بحروف مذهبة يجلس خلفه رجل رياضي في أوائل الخمسينيات يرتدي زي بذلة كاملة تبدو عليه الصرامة  يقلب أوراق ملف متوسط الحجم
( صوت طرقات على الباب )
- إتفضل يا محسن
يدخل محسن من الباب في بذلة رسمية شاب وسيم رياضي ذو ملامح باردة
يؤدي محسن التحية العسكرية ثم يتقدم ليقف أمام المكتب 
-أتفضل يا حضرة الظابط
يجلس محسن
-ها إيه الجديد ؟؟
=الراجل بتاعنا في الجروب إياه بيقول إنهم هينظموا وقفة صامتة على الكورنيش يا فندم 
-عظيم 
=نروح نتصرف يا فندم
-لا لا يا محسن سيبهم 
=بس يا فندم ده الصحافة من كل مكان هتصور الوقفة
- عظيم 
يبدو عدم الفهم على محسن
يضحك كاظم 
-إنتا لسة جديد يابني
=تلاميذك يا فندم
-العيال دول هيكسروا حاجة ؟؟ لأ ولا هيعملوا حاجة يبقى سيبهم بس حط شوية عساكر ينظموا الموضوع بس لو عملوا حاجة هنلمهم و نقول عليهم قلة مستترة
= و لو معملوش يا فندم
- يبقى كويس هيبقى الإعلام صور حرية الرأي عندنا أدي الحرية ولا بلاش (يبتسم) و هما هيبقى خليهم يعتبروا إن ده حاجة مؤثرة و يبقى كبيرهم يقفوا ساكتين
= و الموقف بتاع العالم
(بغضب) 
- متخفش العالم بيصدق التقارير الرسمية أكتر من الوقفات الصامتة دي
= والبرادعي رايح معاهم يا فندم
يرجع كاظم ظهره ليغوص في مقعده الوثير
- يتفضل
= و هيجمهع توقيعات
- يجمع 
ينظر محسن بعدم فهم 
-قول لي يا محسن جمع كام توقيع 
(لا يقول شيئاً)
 -شفت بقى الناس بتخاق يا ابني
=بس يا فندم
- في أسوء الظروف لو جمع و كمان يا سيدي اترشح و بعدين ؟؟ و هما اللي إترشحوا عملوا إيه ؟؟
يقترب منه كاظم قليلاً 
- متخفش يا محسن إحنا عارفين بنعمل إيه
ستار
إرسال تعليق