الأحد، 29 أغسطس، 2010

عيل عبيط

عيل عبيط
كان فاكر عنده بصحيح
حاجة تانية غير حلمه
عيل صغير 
ريشته فضة و دمعته
حافرة الطريق على خده من كتر البكا
و من يحس
بدمعته
طول ما الدموع ملهاش حس
عيل صغير
روحه حلوة و قلبه كنز
حسه راح من الغنا
و لا حد سامع غنوته
مسكين
ولد
من غير سند 
ملهوش مكان
...
عيل عبيط
بيضرب على البيبان
بعزم قوته
و قال صابر على عيشته
ما بين تباريح
ما بين تفاريح
ما بين الغم بيواصل
و لا واصل 
و لا مقرب
و متغرب
ما بين دنيا  بترفض حتى أحلامه
ما بين قلبه 
ما بين نفسه
ملهوش مكان
...
عيل عبيط
برغم الدمعة متبسم
و بيغني
الليلة يا سمرا
و يتمنى
تكون ليلته
و لا بتكون
و متأكد
و لا هتكون
و شوف عباطته بيواصل
ما بين الدمعة على خده
ما بين عنده
ما بين حلمه
و لا واصل و لا هيوصل
ملهوش مكان

إرسال تعليق