الثلاثاء، 10 أغسطس، 2010

شكلك رمضان أوي

بما إن بكرة أول يوم في شهر رمضان المعظم قعدت أفكر في رمضان من ييجي إسبوع ...
رغم إن السنة دي عندي إمتحانات في رمضان كله - و العيد كمان و الله - بس تحس كدة إن حتى الإمتحانات في رمضان غير .
تحس كدة إن الشعب كله من أدان الفجر قرفان و تعبان و متضايق و جعان و خرمان و منيل بنيلة و بيشتم و يتكلم في السياسة و الدين و كل ما يمكن إنه يحرق الدم عالصبح ^_^ ... بعد الفطار تحس إن الناس دي كلها إختفت و حل محلها شعب طيب أمور غلبان ملوش هم في الدنيا غير 3 حاجات " الأكل , المسلسلات , النميمة " و أهمهم المسلسلات إتخيل إن الشعب الغضبان بسم الله ما شاء الله بقى ملوش كلام غير عن شيخ العرب همام و فوازير ميريام فارس و بياكل لما يشبع و مقضي الليل كله يضرب كنافة و قطايف لغاية السحور و ولا ليه في السياسة و لا الدين و لا أي نيلة و كل اللي بيعمله إنه ينم و يجيب في سيرة الناس طول الليل على القهوة أو في قعدات الستات أو حتى تويتر :) و كمان اللي يغيظ أوي إنه منتظم في صلاة التراويح و الفجر في المسجد و إبقى قابلني لو شفت نص العدد ده - ولا حتى ربعه و الله - في صلاة العصر .
و الفيس طبعاً بيكون رمضاني عالأخر يعني التاجات تكتر أوييييييي لكل الصور الرمضانية يعني فوانيس بمختلف أشكالها و أنواعها و أحجامها أنا عن نفسي كل الناس عملولي تاج في راس أبوتريكة تخيلوا بقى اللي ذيقف على أبوترؤيكة يطلعله إسمي :) المهم إن التاجات بتبقى عشرين واحد مثلاً و تلاقي الراجل الطيب اللي عمل التاج عامل لك تاج ييجي في خمس صور و كل العشرين واحد بيقولوا على الأقل كومنت واحد و هو بيرد في كومنت واحد بحسبة بسيطة بقوا 200 كومنت شوف لما تدخل الصبح عغالفيس تلاقي بالصلاة عالنبي 200 كومنت و في الأخر و لا كومنت ليه علاقة بيك
أنا عن نفسي كإنسان خفاشي ليلي مش بشوف من رمضان غير كل خير الصراحة يعني أنا أفتكر من أيام إبتدائي عمري ما نمت بالليل و من ساعتها و أنا مرتاح أخر راحة مع رمضان .
الناس كلها بتقضيها زيارات في رمضان لأ و الغريب إن كل الناس فاكرة إن بما إنك عزمتهم عالفطار يبقى هنتسحر مع بعض أكيد يعني بياخدوا اليوم لكشة واحدة و يا ويلك لو أبديت إمتعاضك هتبقى بخيل و معفن و مش مضياف أنا كإنسان أعشق الأكسجين و أكره ثاني أكسيد الكربون - على رأي د.أحمد خالد توفيق - دي معايا بتفرق جامد علشان كدة بقضي أغلب رمضان صايع في الشارع من بعد الفطار .
من الحاجات اللي بحبها في رمضان إن فيه طقوس غريبة أوي بيعملها الشعب بالكامل مش فرد و لا إتنين لأ بتبقى مظاهر عامة يعني مثلاً
الناس اللي بتتدين أوي في رمضان و البنات اللي بتتحجب رمضان بس و الرجالة بجلاليبهم اللي مش بتظهر غير في رمضان - أفهم أنا إيه علاقة الجلاليب برمضان ؟؟ - و بياعين السبح و المصاحف اللي كلهم منتقبيات و أصحاب لحى في المترو و الأتوبيسات يعني مش رب رمضان هو رب السنة ؟؟ طيب ليه الهطل ده ؟؟
و كمان المكسرات و الفانوس أموت و أعرف إنك تجيب إختراع إتوقف إستخدامه من قرون و تعلقه في البلكونة و لا في الشارع خالص لمجرد إنك تبقى جبت فانوس إيه علاقته برمضان و لا المتفجرات اللي إسمها مكسرات بلاوي سودة من شأنها تدمير أي دايت محترم خصوصاً مع الإستخدام الغريب ليها في رمضان و تلاقي الراجل جايب لعياله بمرتب شهرين مكسرات قال يعنهي العيال مش هتفرح غير بمكسرات يعني إيه علاقة المكسرات برمضان برضه مش فاهم

برضه بستغرب إن الموظفين من صباحية ربنا قرفانين يعني يبقى الواحد صاحي الساعة 4 و إتسحر و يا دوب الساعة 7 يبقى عصبي و جعان و قرفان و ينكد عليك نكد الكفار و يخليك تسب 100 دين ليه طيب علشان صايم و متايق و قرفان .

بس برضه رمضان شهر الكرم يعني تلاقي سواق التاكسي ممكن يروحك ببلاش لو قبل الفطار بحاجة بسيطة علشان تفطر مع أهلك و شوف بقى لو قابلت نفس الراجل ده في أدان العصر ممكن توقفه يسبلك الدين و يمشي من غير حتى ما يسأل إنتا رايح فين و لا كمان الراجل الطيب اللي بيرمي نفسه على عربيتك علشان يديك تمرة تفطر بيها و لا يهمه موت و لا عاهة مستديمة و لا أي حاجة و بما إن رمضان شهر الكرم فالشحاتين بيكتروا أوي يعني أنا في بلدي في حوالي خمسين شحات معروفين بمناطقم بصحة إحتياجهم بكل حاجة تلاقي سبحان الله في رمضان في وجوه جديدة و ناس أول مرة تشوفها و كله بيلقط رزقه  و تلاقي كل قهوجي فاتح تندة صغيرة بتاعة بليلة و كل فرن بقى فيه بقدرة قادر ماكينة كنافة و قطايف و كل الناس كدة غريب جداً بيبقى شكلها رمضان أوي يعني حاسس لو صورت واحد صورة ممكن تشوفها بعدين تقول دي كانت في رمضان لأن شكله فيها رمضان أوي :)
إرسال تعليق